المشــفى التخصصي الأكبــر في تركـــــيا
لزراعـــــة الشــعــر والعمليـــــات التجميليـــــة

00905418460082

رقم الجوال (مطلوب)

الاسم (مطلوب)

الدولة

تفاصيل إضافية

أرفق صوراً عن الحالة المرضية

تكبير الثدي

يفكر الكثير من النساء هذه الأيام في إجراء عملية تكبير الثدي. وهناك الكثير من الأسباب مثل الشعور الشخصي بالحاجة إلى ذلك أو ضمور الثدي بعد الولادة أو عدم تناسب حجم الثدي مع الجسم. عن طريق زراعة جسم من السليكون تحصل النساء ليس فقط على الثدي الذي طالما تمنوه وإنما يزداد رضاؤهم عن جسدهم وتزداد أيضا الثقة بالنفس وهي العملية التجميلية الثانية الأكثر إقبالاً بعد شفط الدهون, وذلك لما يمثله الثدي من رمز أنثوي ذو تأثير كبير.

 يتم إجراء عملية تكبير الثدي, , بوضع مادة إضافية تحت نسيج الثدي عن طريق تمريرها داخل شق حول حلمة الثدي, أو تحت الثدي, أوعبر الإبط أو حول السرة. ولكل من هذه الطريق محاسنها ومساوءها. كما يمكن للجراح, بالإضافة إلى ما سبق, أن يختار وضع المواد الإضافية تحت العضل الصدري أو فوقه وفقاً لعوامل عديدة تتعلق بسماكة الجلد ونوع المادة, وتحديد ما إذا كان الثديان بحاجة في نفس الوقت إلى قليل من الرفع أو لا.

ماذا أتوقع بعد تكبير الثدي؟
تستغرق جراحة تكبير الثدي حوالي 90 دقيقة وتتم تحت التخدير الكلي. ويحتاج المريض للمبيت ليلة واحدة في المستشفى.
يتم سحب الغرز بعد مرور 14 يوما من العملية. وفي هذه الفترة ولمدة 14 يوما بعدها يفضل ارتداء ملابس داخلية رياضية لتثبيت الصدر جيدا.

يمكن ملاحظة نتائج هذا النوع من العمليات الجراحية مباشرة بعد اجرائها,على الرغم من أنها ليست النتائج النهائية. وتكون نتائج عملية تكبير الثديين عادة دائمة.

كيف أقرر أي حجم يتناسب معي؟

قد يكون هذا الاختيار أكثر القرارات أهمية في عملية تكبير الثدي. ولتجنب أية خيبة أمل بعد الجراحة، من الضروري التشاور مع جراح التجميل وذكر توقعاتك لمظهرك بعد إجراء الجراحة وبدون تحفظ.

كيف أعتبر نفسي المرأة المناسبة لإجراء عملية تكبير الثدي؟

تخضع النساء لعملية تكبير الثدي عند حدوث تغيير في حجم وشكل الثدي بعد إتباع حمية وخسارة الكثير من الوزن، كما يحدث بعد الولادات المتكررة والرضاعة. وعموما إن كانت المرأة تشعر بالضيق والخجل بسبب صغر حجم الثديين، فينصح بإجراء هذه الجراحة.
2016-10-14T01:33:51+03:00

اترك تعليقاً